عرض المقدمة الأول : THE FINAL TABLE

سيُعرض The Final Table في جميع أنحاء العالم في 20 نوفمبر.

يتنافس 12 فريقًا من كبار الطهاة المشهورين على مستوى العالم للحصول على مقعد في The Final Table.

نبذة عن The Final Table

The Final Table هو عرض يدور حول مسابقة طبخ عالميّة تضم كبار الطهاة الأكثر موهبة على مستوى العالم الذين يتنافسون من أجل الانضمام إلى نخبة الطهاة على طاولة The Final Table التي تجمع أمهر الطهاة من جميع أنحاء العالم. ويضم هذا المسلسل 12 فريقًا وكل فريق يتكوَّن من اثنين من كبار الطهاة من مختلف أنحاء العالم، حيثُ يطهون أطباقًا محلية من "المكسيك" و"إسبانيا" و"إنجلترا" و"البرازيل" و"فرنسا" و"اليابان" و"الولايات المتحدة" و"الهند" و"إيطاليا". وتأتي كل حلقة لتسلّط الضوء على دولة مختلفة وما تشتهر بها من أكلات، إضافة إلى استضافة سفراء من المشاهير ونقّاد الطعام وأحد الطهاة المحترفين على مستوى البلد، ثم يتوالى إقصاء الفرق وصولاً إلى النهائي. وفي الحلقة الأخيرة، يفوز واحد فقط من الطهاة المتنافسين بمقعد على طاولة The Final Table لينضم إلى تسعة من الأيقونات الأسطورية في عالم الطهي، وهم "إنريكي أولفيرا" ("المكسيك") و"أندوني أدوريز" ("إسبانيا")، و"كلير سميث" ("المملكة المتحدة") و"هيلينا إيزو" ("البرازيل") و"فنيت باتيا" ("الهند") و"غرانت أكيتز" ("الولايات المتحدة") و"كارلو كراكو" ("إيطاليا") و"يوشيهيرو ناريساوا" ("اليابان") و"آن صوفي بيك" ("فرنسا"). وسيُقدِّم هذا المسلسل "أندرو نولتن"، الكاتب والمحرّر في مجلة "بون أبيتى" والحائز على جائزة "جيمس بيرد". في حين يتولى أعمال الإخراج والإنتاج التنفيذي كلٌ من "روبين آشبروك" و"ياسمين شاكلتون". وتضطلع شركة theoldschool بأعمال الإنتاج.

ومن بين الفرق البالغ عددها 12 فريقًا، نُقدِّم لكم الشخصيات التالية (مدرجة مع المطاعم التابعة لكل فريق ومواقعها إلى جانب اسم البلدة أو المدينة الأم):

  • "آرون بلودرن" (مطعم Cafe Boulud الواقع في لاية نيويورك في الولايات المتحدة الأمريكية، والقادم من مدينة بينبريدج آيلاند بولاية واشنطن في الولايات المتحدة الأمريكية) و"غراهام كامبيل" (مطعم Castlehill Restaurant الواقع في مدينة دندي في أسكتلندا/ المملكة المتحدة، والقادم من مدينة أوبان في أسكتلندا)
  • "دارين ماكلين" (مطعم Shokunin الواقع في كالغاري في كندا، والقادم من مدينة إينيسفيل في كندا) و"تيموثي هولينسورث"(مطعم أوتيام الواقع في لوس أنجلوس بولاية كاليفورنيا في الولايات المتحدة الأمريكية، والقادم من مدينة هيوستن بولاية تكساس في الولايات المتحدة الأمريكية)
  • "شين تاكاغي" (مطعم Zeniya الواقع في محافظة إيشيكاوا في اليابان، والقادم من محافظة إيشيكاوا في اليابان) و"رونالد أوتسيو" (مطعم Lazy Betty الواقع في أتلانتا بولاية جورجيا في الولايات المتحدة الأمريكية، والقادم من مدينة أتلانتا بولاية جورجيا في الولايات المتحدة الأمريكية)
  • "أليكس هابت" (مطعم 101 Gowrie الواقع في مدينة أمستردام في هولندا، والقادم من مدينة سيدني في أستراليا) و"آش هيغر" (مطعم Ash الواقع في مدينة كيب تاون في جنوب إفريقيا، والقادم من مدينة أومتاتا في جنوب إفريقيا)
  • "شين أوسبورن" (مطعم Arcane الواقع في منطقة هونغ كونغ في الصين، والقادم من مدينة بيرث في أستراليا) و"مارك بيست" (مطعم Bistro by Mark Best الواقع في هونغ كونغ في الصين وفي سنغافورة، والقادم من مدينة سيدني في أستراليا)
  • "مونيك فيسو" (مطعم Hiakai الواقع في مدينة بوريريوا في نيوزيلندا، والقادمة من مدينة ويلينغتون في نيوزيلندا) و"أمنيندر ساندو" (مطعم Arth الواقع في مدينة مومباي في الهند، والقادمة من مدينة جورهات في الهند)
  • "جيمس نابيت" (مطعم Bubbledogs/Kitchen Table الواقع في مدينة لندن في المملكة المتحدة، والقادم من مدينة نيوماركت في المملكة المتحدة) و"أنخيل فاسكيز" (مطعم Salomé, Into/Angurio الواقع في مدينة بويبلا في المكسيك، والقادم من مدينة بويبلا في المكسيك)
  • "جيسيكا لوريغو" (مطعم Topa Sukalderia الواقع في مدينة سيباستيان في إسبانيا، والقادمة من مدينة بوفالو بولاية نيويورك في الولايات المتحدة الأمريكية) و"جوني سبيرو" (مطعم Reverie الواقع في واشنطن العاصمة في الولايات المتحدة الأمريكية، والقادم من مدينة بالتيمور بولاية ميريلاند في الولايات المتحدة الأمريكية)
  • "كولين براون" (مطعم Chef Collin Brown الواقع في مدينة لندن في المملكة المتحدة، والقادم من مدينة تريلواني في جامايكا) و"كوليبري خيمينيز" (مطعم Casa Morales/My Bowls الواقع بولاية أواكساكا في المكسيك، والقادمة من ولاية موريلوس في المكسيك)
  • "إسدراس أوتشوا" (مطعم 11 Westside/Salazar/Mexicali Taco & Co. الواقع في هونغ كونغ في الصين وفي مدينة لوس أنجلوس بولاية كاليفورنيا في الولايات المتحدة الأمريكية، والقادم من مدينة مكسيكو في المكسيك) و"رافا غيل" (مطعم Highest Hotel in the World الواقع في هونغ كونغ في الصين، والقادم من مدينة باتاغواسو بولاية ماتو غروسو دو سول في البرازيل)
  • "تشارلز ميتشل" (مطعم Nomad Culinary Artist الواقع في الإكوادور وكولومبيا وفرنسا ولندن، والقادم من مدينة بروج في فرنسا) و"رودريغو باتشيكو" (مطعم Boca Valdivia في مقاطعة مانابي في الإكوادور والقادم من مدينة كيتو في الإكوادور)
  • "مانويل برغانسا"(مطعمTapas Club الواقع في سنغافورة، ومحل إقامته في مدينة خيخون في إسبانيا) و"بنجامين بينسوسان" (مطعم Honest Greens الواقع في مدينة مدريد في إسبانيا، والقادم من مدينة باريس في فرنسا)
  • وستضُم لجنة التحكيم للحكم على الطهاة سفراء من المشاهير ونقّاد الطعام من 9 بلدان مختلفة من جميع أنحاء العالم، من بينهم "داكس شيبرد" و"حسن منهاج" و"أليساندرا أمبروسيو":

السفراء:

  • "كولن هانكس" و"داكس شيبرد" (سفيرا الولايات المتحدة)
  • "مارتا هيغريدا" و"خوليو سيزار تشافيز" (سفيرا المكسيك)
  • "ميغيل بوس" و"آنا بولفوروسا" (سفيرا إسبانيا)
  • "غاري لينيكر" و"كات ديلي" (سفيرا المملكة المتّحدة)
  • "أليساندرا أمبروسيو" و"بيبل غيلبرتو" (سفيرا البرازيل)
  • "رانغاناثان مادهافان" و"حسن منهاج" (سفيرا الهند)
  • "أليساندرو دل بييرو" و"إليونورا كوزيلا" (سفيرا إيطاليا)
  • "إيستريل بايني" (سفيرة فرنسا)
  • "هيكاري موري" و"يوجي أيابي" (سفيرا اليابان)

نقّاد الطعام

  • "سام سيفتون" (ناقد طعام أمريكي)
  • "ماريانا كاماتشو" (ناقدة طعام مكسيكية)
  • "بورها بنيتو" (ناقد طعام إسباني)
  • "جاي راينر" (ناقد طعام بريطاني)
  • "جوزيمار ميلو" (ناقد طعام برازيلي)
  • "راشمي عدي سينغ" (ناقد طعام هندي)
  • "أندريا بيتريني" (ناقد طعام إيطالي)
  • "فرانسوا ريجي غودري" (ناقد طعام فرنسي)
  • "أكيكو كاتياما" (ناقد طعام ياباني)

لمزيد من المعلومات عن The Final Table، تفضّل بزيارة مركز Netflix الإعلامي بالإضافة إلى قنواتنا على وسائل التواصل الاجتماعي:

Instagram https://www.instagram.com/dontwatchhungry/

Facebook https://www.facebook.com/dontwatchhungry

Twitter https://twitter.com/dontwatchhungry

حول Netflix

تُعدّ Netflix الشركة الرّائدة عالميًّا في مجال تقديم خدمة الترفيه عبر الإنترنت، إذ يستمتع 130 مليون عضو من أعضائها في أكثر من 190 دولة بمتابعة المسلسلات والأفلام الوثائقية والأفلام الروائية بمختلف الأنواع واللغات، كما يستطيع الأعضاء مُتابعة كلّ ما يرغبون في مشاهدته في أيّ وقت، وفي أيّ مكان، وعلى أيّة شاشة متّصلة بالإنترنت، ويُمكنهم التمتّع بالمشاهدة وإيقافها مؤقّتًا ثمّ معاودة المشاهدة مرّةً أخرى، وكلّ ذلك دون إعلانات أو التزامات.

أعلى