The Keepers

يأتيكم من المخرج "راين وايت" (The Case Against 8 و Good Ol’ Freda)، المسلسل الوثائقي المثير The Keepers، من سبع حلقات، ويروي جريمة مقتل راهبة "بالتيمور" الغامضة والتي لم يعرف فاعلها، وعن الأسرار المروّعة والآلام التي استمرت لِما يقارب الخمسة عقود من بعد مقتلها.

يبدأ المسلسل مع قصّة الأخت "كاثي سيسنيك"، الراهبة المحبوبة والمُعلّمة في المدرسة الثانوية الكاثوليكية في "بالتيمور"، والتي فُقدت في 7 نوفمبر عام 1969. وبعد شهرين تقريبًا، تمّ العثور على جثّتها - وحتّى اليوم، لا زالت جريمة مقتلها تقبع دون معرفة مُرتكبيها.

ولقد عادت القضية مُجدّدًا إلى دائرة الضوء في تسعينيّات القرن الماضي، عندما تقدّمت إحدى طالبات الأخت "كاثي" سابقًا - وهي امرأة تُعرف فقط باسم "جين دو" - لتقاسم تجربتها في الاعتداء الجنسي المروّع من قبل قسيس المدرسة الثانوية. وبشكل لا يصدق، كشفت "جين دو" أنها أُخِذت أيضا إلى حيث ترقد جثّة الأخت كاثي غير المكتشفة بعد في ذلك الحين، وقيل لها: "أترين ما يحدث حين تتحدثين عن الآخرين بالسوء". وعلى الرغم من ذلك، ومع شهادة من ضحايا وشهود آخرين على سوء المعاملة، لم يخضع أحد للمساءلة، كما أنّ القصة لم يبلّغ عنها في الغالب خارج نطاق مدينة "بالتيمور".

ومن خلال المحادثات مع العشرات من الأصدقاء والأقارب والصحفيين والمسؤولين الحكوميين والمواطنين في "بالتيمور" والعازمين على كشف الحقيقة، يجمع المُخرج "وايت" معًا أجزاء قصة تتجاوز وفاة معلمة المدرسة الكاثوليكي المحبوبة لتشمل إساءة رجال الدين، وقمع الذكريات والمؤسسات الحكومية والدينية التي قال عنها "في أفضل الأحوال، فشلت في التعامل مع هذه القضايا على مدى السنوات الـ 45 الماضية - وفي أسوأ الأحوال، أنها تستّرت على ذلك".

معلومات الاتصال بالإعلام

Maxine Pezim / Photo & Clip Requests

تسجيل الدخول أو التسجيل للأصول الإعلامية

أعلى