Laerte-se

بعد أن عاش تقريبًا 60 عامًا كرجل وأب لثلاثة أطفال وزوج لثلاث سيدات وواحدًا من أمهر رسّامي الرسوم المتحركة في البرازيل، تقدم "لايرت كوتشينو" نفسها للعالم كسيدة. تنطلق أحداث أول عمل وثائقي أصلي لـ Netflix باللغة البرتغالية في رحلة شيقة مع "لايرت" حيث تستكشف العالم الأنثوي من خلال نظرتها الحميمية لحياتها اليومية. وتتساءل "لايرت" بينما يتم إعادة تجهيز منزلها عمّا إذا كان عليها الحصول على ثدي صناعي أم لا... وكانت هذه هي الشعلة التي بدأت رحلة استقصاء متعمّقة حول ما معنى أن تكون امرأة.

معلومات جهة الاتصال الإعلامية

Marcela Kartaszewicz

سجّل الدخول أو سجّل الاشتراك للحصول على الأصول الإعلامية

أعلى